مقالات وتحقيقات

نصيحة من القلب ٠٠٠٠٠

نصيحة من القلب٠٠٠٠

بقلم /نجلاءالراوي

تتأرجح الحياة بين فشل ونجاح فالثبات ليس من صفات الحياة فكل الأشياء متغيرة .. قد تكون اليوم ناجح في عملك وتنقلب الأمور فجأة وتتعرض لخسارة .. وقياساً علي ذلك أمور كثيرة قد نتعرض فيها للفشل كالمرور بتجربة مريرة، أو مواقف مؤلمة تظل عالقة بالذاكرة، النفس البشرية بطبيعتها ضعيفة تتأثر بما يحيط بها من مواقف ومشكلات وتتفاعل معها لفترة ما، وهذا أمر طبيعي ولكن قد يصعب علي بعضنا الأمر ويستمر معه فترة طويلة يعاني خلالها .

الحل هنا يأتي في علم التنمية البشرية، وعلم التنمية البشرية هو أحد العلوم الهامة، والممتعة في نفس الوقت، حيث يساعد في حل أمور حياتية كثيرة، من بينها كيفية تخطي كل ما يؤلم النفس البشرية والمساعدة في نسيانه.

وبالبحث تم التوصل إلي عدة نقاط ينصح بها أساتذة التنمية البشرية ويكمن بها الحل، وذلك لمساعدة الشخص الذي يتعرض لألم من فشل أو ذكريات أو أي أمر يفكر فيه بشكل مستمر ولا يستطيع إيقاف التفكير، كيف يتخلص من كل ذلك ويتخطى سريعاً الأمور التى تبعث في النفس الألم سواء ذكريات أو مواقف أو أياً كان الأمر ..

أولاً: تغير العادات التى تجعل النسيان بطيئا
ثانياً: يستطيع الإنسان التدريب على محو أي شيء من ذاكرته يرغب فى نسيانه سريعاً، وبطريقة غاية فى السهولة وذلك بتجنب التفكير فى الأمر، وفي حالة تجسد الموقف بالذاكرة أو ما يزعجنا التحدث بصوت عال بكلمة واحدة « توقف» وتكرارها عدة مرات والتفكير سريعاً في أي أمر آخر، هذا تمرين سهل وبسيط ومع وقت قصير سيقل حجم الشعور بالألم وعدم التركيز التلقائي في الأمر.

ثالثاً: الإبتعاد تماماً عن كل ما يجعلك تسترجع الأمر وتفكر به
رابعاً: تجنب الحديث عما تريد أن تتخطاه من الذاكرة خامساً: التفكير الإيجابى تجاه نفسك ورؤية الأشياء المبهجة فى حياتك

ولإتمام الأمر بنجاح علينا اولاً اليقين أن كل شيء يحدث لحكمة، فقد تكون فشلت في عملك لأن هناك عملا آخر ستحقق من خلاله نجاحاً مبهراً، وكذلك الفشل في اي أمر قد يكون لبدأ أمر آخر أفضل منه.
ثانياً أن يكون الشخص على قدر عال من الثقة التامة أنه مجرد وقت قصير و سينجح فى تخطي ذلك الأمر وسيصبح فى طي النسيان .

ولكل من مر بأمر ما سبب له ألم وترك ذكرى غير محببة في نفسه أقول .. أن كل مابدأ عظيما هو بسيط .. فقط عليك ترك الأيام تمر وبمرورها يصغر كل شيء ويتلاشي ويحل محله النسيان حينها ستكتشف أنك بالغت في إعطاء قدر لتلك الأمور و ستضحك وتسأل نفسك كيف ولماذا أعطيت ذلك القدر؟ و ستنندم على ما اهدرته من وقت .. عش يوماً بيوم دون التفكير في الغد أو تذكر اليوم السابق .. فالغد بمقاديره بأيدي الله وهو من يعلم خباياه .. واليوم السابق قد مضي وقضي أمره .. الثقة بالنفس والإيمان أن وراء الخسارة مكسب .. الحياة مستمرة ولا تنتهي بنهاية أمر ما مهما كان عظيماً ذات يوم فكل أمر ينتهي هو بداية جديدة للأفضل .. لا تعلم أين الخير لك فقد تظنه في أمرك الذي خسرته لكن إعلم أنه لو كان خيراً ما كنت خسرته ..إياك أن تجعل حياتك تتوقف علي أمر أو فشل .. كل ما لا يسعدك ابتعد عنه ولا تفكر به و عش حياتك فهي لا تعوض ولن تتكرر مرتين لذلك عشها بالطريقة التي تسعدك و أسعد بها .

أخيراً أنصح بالتمعن فى تلك المقولة العظيمة ووضعها نصب العينين دوماً « قوة العصفور لا تكمن فى ثقته بالغصن الذى يقف عليه لكن بثقته فى جناحيه » الغصن قد ينكسر ويسقط في لحظة لذلك يعرف العصفور أن جناحيه هم مصدر قوته وليس الغصن لذلك العصفور مطمئن.

ضع أعلانك هنا 01061087033






مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مدير موقع الجريدة الألكتروني المهندس أحمد إيهاب الشيخ
Designed and Developed By Support-Stores
إغلاق
إغلاق