شعر وادب

مِنْ قَلْبِي سَلَامْ

مِنْ قَلْبِي سَلَامْ
كتبت .م .نِهاد الْمُرْشِدِي
متابعة د.عبدالله مباشر رومانيا

سَلَامَاً بِلُغَةِ الضَاد
وَأَوَّلُهَا الْأَلِفِ وَالْبَاءِ

سَلَامَاً بِكُلِ أشْكَالِ الْكَلَامِ
حِينَ تَضَمَّنَتْتْ
مَعْنَى الْحَاء وَالْبَاء

سَلَامَاً يَحْمِلُ أَجْمَلُ الْمَعَانِي وَالْأَمَانِي
بِكُلّ حُرُوفُ الهِجَاءِ

سَلَامَاً بِكُلّ لُغَات الْعَالَم
وَبِكُلِ أَسَامِي الْحُبّّ وَالْوَفَاء

سَلَامَاً يَرْسُم وُدًّا . . يَنْسَجٌ
عِشْقًا . . يُغْزَلُ شَوْقَاً
فَلِلْعِشْقِ وَالْشَّوْقِ والْأِشْتِيَاقِ
خُيَلَاء

سَلَامًا يَنْبِضُ لَهُ الْقَلْبُ
وتَخْفِقُ لَه الْرُّوحُ
كُلَّمَا تَفَاقَمَ الشَّوْقُ وتَصَاعَدَتْ
لَه الأصْدَاء

سَلَامًا يَنْشُرُر بَيْنَنَا الصَّدَاقَةِ
وِالْمُرُوءَة
و يَغْرِس فِينَا الْمَوَدَّة
وَالْمَحَبَّة وَالإِخَاء

سَلَامًا يَنْشُر عَبِيرَاً
مِنْ جَنَّةٍ فَيْحَاء
يَفُوحُ عِطْرُها ليملأ
كُلّ الأجْوَاء ويَتَخَطَّى
كُلّ الْأرْجَاء

سَلَامَاً بِشُموخِ النَّخِيلِ
البَاسِقِ
فُرُوعُه فِي السَّمَاءِ وَيَجُوْدُ
بِالْخَيْرِ وِالعَطَاء

سَلَامًا بِصَوْتِ هَدِيْلِ الْحَمَائِمِ وَزَقْزَقَةِ الْعَصَافِيرِ
وَالْكَنٓارْيَا وَالْبَلابِلُ الْغَنَاء

سَلَامَاً حِينَ تَشْدُو لِشِروقِ
الشَّمْسِ فِي السَّمَاءِ
وَحِينَ تُزَقزِقُ
لِمَغِيبِها فِي كُلِّ مَسَاءٍ

سَلَامًا بنَكْهَةِ الغُيُومِ الَّتِي
تَمْتَطِيها الرِّيحُ فِي رَحَابَاتِ
الْفَضَاء

سَلَامًا بِرَائِحَة الْمَطَر حِين
يَسِيل بِلَا غُثَاء
فَيَرْوِي تَشَقَّق الْأَرْض
وَعَطَش الصَّحْرَاء

سَلَامًا فِضِّيًّا بَرَّاقًا كَضَوْء
الْقَمَرِ مْكْتَمِلَاً بِكَامِل الضِّيَاء

سَلَامًا ذَهَبِيا بِلَوْن حَبَّات
الثُّرَيَّا
تَنْثُرُها الشَّمْسُ فِي السَّمَاءِ

سَلَامًا لِجَمِيع الْأحِبَةِ الغاليين
كُرَمَاء الْأَصْلِ وَالنُّبَلاَء

سَلَامًا يَا مَن أَعِيشُ أنْتَظِرُ مَعَهُم
يَوْمًا يَكْتُبُ اللَّهُ لَنَا فِيهِ اللِّقَاء

وسنظل دَائِمًا عَلَى الوُعُودِ
وَالْعُهُود ولَن يَعْتَرِيهَا الْفَنَاء

فَيَارَب اُكْتُب لَنَا اللِّقَاء

✍🏻 بِقَلَم
نِهاد الْمُرْشِدِي

ضع أعلانك هنا 01061087033






مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
مدير موقع الجريدة الألكتروني المهندس أحمد إيهاب الشيخ
Designed and Developed By Support-Stores
إغلاق
إغلاق