اتيكيت

إيمان رزق..مصممة أزياء بدرجة مهندسة

إيمان رزق..مصممة أزياء بدرجة مهندسة

إيمان رزق..مصممة أزياء بدرجة مهندسة

كتبت/ولاء مصطفى

بعد أن تركت بصمتها فى مجال الهندسة وعملت بمهنة شاقة للغاية كمهندسة بين مواقع البناء والإنشاءات “إيمان رزق” قررت التفرغ لعملها الموهوبة بة وهو تصميم الأزياء لتصبح من أشيك وأرقى مصممى الأزياء على مستوى الوطن العربى.

تخرجت “إيمان رزق” من كلية الهندسة قسم العمارة جامعة عين شمس دفعة “88”وعملت بعد التخرج فى مجال الهندسة، ولم يمر وقت كبير حتى تزوجت، وقررت التفرغ التام لتربية أولادها، وبعد فترة عادت مرة أخرى للعمل كمهندسة مقاولات وإستشارات هندسية ولم تكتفى بدراستها، بل أقدمت على أخذ العديد من الدورات مثل”الإدارة” كما حصلت على لقب إستشارى مصنف، لتقوم بعد ذلك بتغيير مسار حياتها من خلال دخولها إلى عالم الموضة وتصميم الأزياء كهاوية وذلك عندما قامت بتصميم فستان زفاف فى حفل زفاف نجلها ومن هنا بدأت المسيرة، فقامت بتصميم وتنفيد أول مجموعة ملابس هندية شرقية تحمل توقيعها وإختارت الخامات الهندية تحديدا لعشقها لهذا الطراز.

إيمان رزق والتى تتسم جميع تصميماتها بالبساطة فقط فكرة وترتيب للألوان، لم تمر فترة طويلة حتى إشتهرت “إيمان” بالبشت العربى الشرقى وتميزت بهذا التصميم داخل مصر وببعض البلدان العربية، لذلك تعتبرة “وش الخير”، وتطورت بعد ذلك فى تصميماتها الأحدث حيث صممت ونفذت مجموعة أخرى ذات الطابع الغربى، وأكسبتها دراستها فى العمارة سهولة التفكير والتصميم، وتعتبر “إيمان” الموضة النسائية هى مايعكس شخصية المرأة عن غيرها وتعتبر هذا مبدأها فى حياتها.

وعن مهنة مصمم الأزياء تحدثت إيمان رزق حيث قالت أنها “مهنة شاقة، حتى يصل المصمم إلى مكانة لائقة، كما تتسم بالتحدى والتمرد سعيا وراء الأفضل، الأمر الذى يحتاج إلى مجهود عصبى كبير”.

وأضافت “يجب أن تكون رؤية المصمم مختلفة فى عالم الأزياء، ويجب أن تكون عيناة منفتحتين ليس من أجل الهدف التجارى وإنما للتصميم، فالتصميم هو مجرد رؤية شخصية يغلب عليها الإبتكار والتجديد بما يناسب الوقت الحالى.

تعتبر المصممة “إيمان رزق” بدايتها مفاجأة شخصية لها، ولكنها الآن أدركت الإختلاف حيث أن الأمر تحول إلى كاريير ثابت بعد أن عرفت إمكانياتها، وحققت نجاحا ليس فى مصر فقط وإنما فى أكثر من بلد عربى، وأصبح لها عملاء يطلبون تصميماتها لتتناسب مع مناسباتهم المختلفة، حيث أن جميع المقربين لها دائما ماينصحونها بعدم العودة إلى مجال الهندسة، ولكنها تقتنع تماما بإستكمال مسيرتها فى عالم الأزياء والموضة، وتشكر دراستها فى مجال العمارة التى أصقلت موهبتها فى تصميماتها.

 

 

ضع أعلانك هنا 01061087033






الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مدير موقع الجريدة الألكتروني المهندس أحمد إيهاب الشيخ
Designed and Developed By Support-Stores
إغلاق
إغلاق